الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2012

وغير نضاف - ردا على حجة سرطان القضيب


البرنامج اللبناني سيرة وإنفتحت تقديم زافين قيومجيان على تليفزيون المستقبل أعد هذه الحلقة عن ختان الذكور
في 23 نوفمبر 2009
وكان زافين قيومجيان قد أرسل إلينا مشكورا قبل عمل الحلقة لكي نتمكن من المشاركة ولكن لم تكن في رسالته معلومة عن موعد البث أو عن طريقة المشاركة فلم نتمكن من المشاركة
الحلقة على الإنترنت تقريبا هي ملخص لما جاء فيها ومدة الحديث فيها عن الختان حوالي عشر دقائق وبدأت بتناول ختان الإناث ثم إنتقلت إلى الحديث عن ختان الذكور
لم يتوفر للحضور المعلومات الكافية عن حقائق أضرار ختان الذكور ولكن الإيجابي في البرنامج أن مواقفهم تراوحت بين المحايد والمعارض
هذا جزء مدتة 18 ثانية من البرنامج يكشف معلومة هامة وهي أن الحضور قالوا بأن سرطان القضيب أولا : مرض نادر ثانيا : إتفاقهم على أن عدم النظافة هي السبب
والعلاج الصحيح لعدم النظافة يكون بتعليم الناس النظافة الشخصية وليس ببتر الأعضاء ثم أن سرطان القضيب ليس فقط مرض نادر وإنما يصيب الكبار (أو العواجيز بمعنى أدق) فبأي حق نحكم على الطفل الصغير إنه لما يكبر سيكون غير نظيف ونأخذ قرارا في جسده بالبتر وصاية عليه ونيابة عنه في جسده ؟

الاثنين، 3 سبتمبر، 2012


أعتقد الشعار الذى وضعته أميره "أعدك طفلي أن أحميك " يناسب مع هذه الصوره ليكون بوستر معبر




National Organization of Circumcision Information Resource Centers

مشاركة من العضو Ashur Banipal

والتعليق اللائق:

الختان مكرمة للمراه , و دول بقى بيكرموها..
واضح أوى



الصوره من هذا المكان
http://www.zainalhalim.com/2009/06/01/sunat/
و عليها هذا التعليق
A boy waits for his turns to circumcise during a mass circumcision ceremony at a mosque in Kuala Lumpur May 31, 2009. About 50 boys, aged between 7 and 11 years old, were given a grand welcome to a mass circumcision surgery, as some consider circumcision to be a celebration of reaching manhood. Circumcision is compulsory for Muslim boys under the Sharia law (Islamic Law).
هى و الصوره الأخرى توضح غسيل المخ للأطفال المصاحب لهذا العدوان الوحشى المتخلف على أجسادهم
و هذا الطفل ينتظر دوره فى الختان فى عاصمة ماليزيا و يتم هذا العدوان على أجساد الاطفال فى داخل أحد المساجد



من له حق القرار ؟


لو الأطفال عني لهم وقصد من الخالق أن تكون لهم تلك القطعة لكان خلق لهم واحدة
ولكن مهلا
إنه بالفعل خلقهم بها وأنتم تقطعونها بالختان

الختان قرار لا يجوز لك أن تتخذه نيابة عن شخص أخر
الإبن إبنك ولكن جسده ليس ملكا لك

الفيديو من محطة إم إس إن بي سي في برنامج توداي شو وتظهر فيه المحامية جورجيان شيبن مديرة منظمة إنتكت امريكا

عقول الأطفال تختزن التجارب

الكليب مصنوع من أحد أجزاء سلسلة أطفال هذا الزمان والتي أذاعتها قناة الجزيرة الوثائقية

التعريف المكتوب عن هذه السلسلة في موقع المحطة يقول

-------------
يتناول الفيلم مسيرة برنامج ثوري يتابع مجموعة من الأطفال منذ كانوا في أرحام أمهاتهم إلى مرحلة الرشد، في محاولة للعثور على إجابة للأسئلة التي تدور حول مسألة النمو الإنساني من حيث هل هو فطري أم مكتسب.
تم اختيار عائلات عدة من مختلف جهات بريطانيا، ليعيش فيها هؤلاء الأطفال، وتمت دراسة الخلفيات والبيئة التي تؤثر في نموهم وحتى بلوغهم عشرين عاما من أعمارهم.
أطفال هذا الزمان، فيلم يستكشف المتغيرات التي تؤثر على حياة الإنسان منذ أن كان جنينا حتى بلوغه مرحلة الرشد. وتتم مقارنة قوة الجينات بعوامل أخرى مثل طموح وتوقعات الوالدين
-------------

بعض هؤلاء الأطفال حضرت الكاميرات ولادتهم وصورتها ومنهم من كان في حالة حرجة جدا وحضرت الكاميرا عملية إنقاذهم من الموت ودخولهم غرفة العناية المكرزة للاطفال ومنهم "روبن" الذي يظهر في الفيلم في منتهى الضعف بعد ولادته مباشرة ولونه أزرق من إنقطاع التنفس وبعد إنقاذه دخل الحضانة الصناعية
ثم تابعت الكاميرات تجربة تمت على هؤلاء الأطفال عندما كانوا في سن عامين حيث أدخلوهم غرفة العناية المركزة للاطفال بما فيها من أجهزة وجو مخيف وحضانة صناعية فيها نموذج لعبة لطفل يرقد في الحضانة وراقبت الكاميرا سلوكهم فكان هؤلاء الأطفال يتصرفون كأنهم في بيوتهم بدون خوف كأنهم معتادين على هذه البيئة والتي بالفعل كانوا فيها من قبل
لكن لما أجروا التجربة على غيرهم من الأطفال الذين لم يمروا بتلك التجربة عند ميلادهم وكانت أول مرة يدخلوا فيها مكان مثل هذا خافوا من مجرد دخول تلك الغرفة ولم يشعروا بإرتياح في جوها وفضلوا الخروج
وكذلك الطفلة شارلوت مرت بتجربة خلافات ين أبوها وأمها وهي صغيرة جدا وكات أمها تظن انها لن تتذكر تلك الخلافات التي حضرتها لكونها صغيرة ولكن أتضح إنها تتذكر وإنها طفلة حزينة ومتوحدة بسبب ذلك
هذا يدل على أن الحدث الذي كان في عمر لا يتذكره الاطفال يكون في مكان ما من المخ بشكل معين بدون تفاصيل لكن يبقى و يظل مؤثر من حيث إتخاذ موقف معين أو خوف معين أو كراهية معينة لشيء ما بدون سبب واضح ومعلوم وإنما شعور وإحساس
الفيلم دوبلاج بالعربي وهذا الجزء بعنوان "فضل الذكريات" يثبت بالتجربة كلام أن الختان يؤثر في الأطفال عندما يتم في بداية حياتهم كما قال رونالد جولدمان مؤلف كتاب "الختان الصدمة الخفية" والسابق الإشارة إليه في قسم الصور والفيديو والمعلومات المنشورة في المقدمة

أخذ الأمور لمنتهاها مع عدوى المسالك البولية


من باب أخذ الأمور إلى منتهاها و ليس من باب التسليم بفائدة الختان , فلو تصورنا أن الفرق الضئيل جدا الذى ظهر فى الإحصاء فى الصورة السابقة لصالح الأطفال المختونين ليس فرق فى إعتبار المعودوم و لمتوقع و الذى قد يظهر لأى من جانبى التجربه
فلكى نحمى عدد واحد طفل من الإصابة بعدوى فى المسالك البولية سنحتاج أن نختن كل هذا العدد من الاطفال بالون الأزرق و سيعانى هذا العدد من الأطفال باللون الأخضر من مضاعفات جاده و خطيرة من الختان و لا ننسى أن الأطفال جميعهم الذى أجروا الختان (اللون الأزرق) فقدوا أنسجة حساسة جنسية متصلة بمركز المتعه فى المخ و تغير سلوكهم الجنسى طوال حياتهم

بحث نوسيك الذي تم في 2007 حول مقدار الحساسية


بحث نوسيك الذي تم في 2007 حول تحديد مناطق الشعور والفرق في مقدار الحساسية عندها بين السليم والمختون
بعض المناطق توجد فقط في السليم وتم إستئصالها مع الجزء المقطوع في المختون
البحث تم على الناحية الظهرية والباطنية للعضو

نسخة البي دي إف بالجداول و الصور
ونسخة الإتش تي إم إل

هذه الصورة مجمعة وملونة لكن الأبحاث في الوصلات بالأعلى مفرده وبدون ألوان

كلما قل طول العمود كلما كان ذلك يعني حساسيه أقرب وأكثر في تلك المنطقه لأنه إحتاج إلى ضغط أثناء التجربة بوزن (جرامات على المحور الرأسي) أكثر حتى يشعر في ذلك المكان

الأعمده الفاتحه تمثل العضو السليم والغامقة تمثل المختون وبداخل كل عمود خط قرب نهايته ويمتد من بعده يمثل الـ
standard deviation
أي مدى لهامش خطأ تتراوح فيه القيمه ذيادة أو نقصان

بعض المناطق على اليسار مشار لها بعلامه في الأسفل هي للعضو السليم فقط وكذلك مناطق في المنتصف ومقطوعة في العضو المختون
وهناك منطقتين على اليمن هما للعضو المختون فقط وهما أثار القطع بالختان مرة من الناحية الظاهرية ومرة من الناحية الباطنية

خلاصة البحث

CONCLUSIONS
--------------------
The glans of the circumcised penis is less sensitive to fine touch than the glans of the uncircumcised penis. The transitional region from the external to the internal prepuce is the most sensitive region of the uncircumcised penis and more sensitive than the most sensitive region of the circumcised penis. Circumcision ablates the most sensitive parts of the penis.

بإختصار شديد
العضو السليم حساس أكثر

أخطاء الأطباء

في الخمسينات الأطباء نصحوا بشرب سجاير ماركة "كامل" الأن بعد 60 عاما يتعجب كل من يعلم هذا
نعم الأطباء ممكن أن يكونوا خطأ , نعم الأطباء ممكن أن يكونوا خطأ , لا تجعل إبنك واحدا من هذه الأخطاء

كشط المادة الملينة نحو الخارج


كحت و ألم بسبب الختان


تتجمع الغلفة لتملأ الفراغ خلف التجويف الخطافي لرأس العضو عند سحبة للخارج أثناء الممارسة بينما بالختان يكحت العضو المختون مهبل المرآة مسببا شعور غير مريح